الحكومة الصينية توفر بيئة أعمال مناسبة للمستثمرين الأجانب

585

 
كشفت بيانات رسمية صينية أن عدد الشركات حديثة التأسيس في الصين والممولة من رؤوس أموال أجنبية قد وصل في الفترة من كانون الثاني إلى تشرين الثاني هذا العام/2017/ إلى /30815/ شركة، بزيادة سنوية قدرها /26%/ عن الرقم السابق، كما وصل حجم رؤوس الأموال الحقيقية المستخدمة /803/ مليار يوان، بزيادة تقارب /10%/ علماً أن الدولار الأمريكي يساوي /6.61/ يوان.
كما وصل عدد الشركات الجديدة الممولة من رؤوس أموال أجنبية إلى /4641/ شركة، وحققت نمواً قدره، /161%/ وجرى تقدير رؤوس الأموال الحقيقية المستخدمة بتأسيس الشركات الأجنبية الجديدة في شهر نوفمبر/تشرين الثاني بـ/143/ مليار يوان، بزيادة قدرها/91%/ على أساس سنوي. وهو أمر يعكس انفتاح السوق الصينية المتزايد على العالم.
 
السياسات الصينية تحفز ثقة المستثمرين الأجانب
وشهد اتجاه الإستثمارات العابرة للحدود وانتقال الصناعة تغييراً خلال الفترة الأخيرة، حيث باتت مختلف الدول تطمح لجذب المزيد من رؤوس الأموال الأجنبية.
وتركزت السياسات الصينية على استثمار رؤوس الأموال الأجنبية في عام 2017 على خمسة جوانب هي: أولاً التمسك بالتنمية المنفتحة؛ وثانيا تحسين بيئة الأعمال والتجارة، وتعزيز المنافسة العادلة بين الشركات المحلية والأجنبية؛ ثالثا الجمع بين جذب رؤوس الأموال وجذب التكنولوجيا وجذب المعرفة، ورفع جاذبية رؤوس الأموال الصناعية؛ رابعا إنشاء منظومة سوقية موحدة؛ وخامساً مضاعفة جهود الإصلاح.
ويقول مسؤول في قسم الإستثمارات الأجنبية بوزارة التجارة الصينية أن وثيقة “تدابير توسيع سياسات الانفتاح والاستغلال الفعّال لرؤوس الأموال الأجنبية” الصادرة في يناير/كانون الثاني 2017 طرحت 20 إجراءاً جديدا، بهدف تشجيع الاستثمارات الأجنبية عالية الجودة وقطاع صناعة الذكاء، إلى جانب إلغاء القيود المفروضة على دخول المستثمرين الأجانب إلى صناعة منشآت المواصلات.
وقامت النسخة المعدّلة من “دليل القطاعات الصناعية ذات الأولوية بالنسبة للمستثمرين الأجانب في الأقاليم الوسطى والغربية الصينية” الصادرة في فبراير/شباط من العام الحالي، بإضافة 139 بندا جديدا لتشجيع الإستثمارات الأجنبية. وفي يونيو/حزيران الماضي، أصدرت الصين نسخة معدلة من وثيقة “تدابير إدارة معايير دخول رؤوس الأموال الأجنبية إلى المناطق التجارية الحرّة التجريبية(القائمة السلبية)” و”الدليل الإرشادي للقطاعات الاستثمارية الخاصة بالمستثمرين الأجانب”، حيث قامت الوثيقتان تباعاً بـتقليص 27 و30 قيداً على الإستثمارات الأجنبية، ما وسع مجالات الاستثمار في السوق الصينية أمام المستثمرين الأجانب.
 
ولقد حفّزت السياسات الصينية ثقة المزيد من المستثمرين الأجانب على دخول السوق الصينية، حافظت مختلف القطاعات الإقتصادية الصينية على جاذبية مستقرة لرؤوس الأموال الاجنبية من يناير إلى غاية نوفمبر/تشرين ثاني 2017. حيث استقبل قطاع التصنيع خلال هذه الفترة استثمارات أجنبية بقيمة /207/ مليار يوان، بزيادة قدرها 0.2% على أساس سنوي، ما يمثل /26%/ من إجمالي الاستثمارات الأجنبية. وتمكن قطاع الخدمات من جذب استثمارات أجنبية بـقيمة 582.75 مليار يوان، بزيادة بـ13.5%، مايمثل 72.5% من إجمالي الإستثمارات الأجنبية. وحافظت الأقاليم الغربية الصينية على قوة جذب متصاعدة للإستثمارات الأجنبية، حيث تمكنت من إستقطاب 52.9 مليار يوان من رؤوس الأموال الأجنبية، محققة زيادة بـ 29% على أساس سنوي.
 
تاريخ النشر:20-12-2017
المصدر: موقع صحيفة الشعب الصينية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.